سيكولوجية الجماهير لغوستاف لوبون

نبذة عن الكاتب

جوستاف لوبون (1841-1931) هو مؤرخ فرنسي امتهن العديد من المهن مثل الفلسفة وعلم الاجتماع والطب والفيزياء والكيمياء، وقام بتأسيس علم النفس الاجتماعي في عام 1895.

كان طبيبًا عسكريًا خلال الحرب الفرنسية الألمانية، وكان أول بحث له مخصصًا لعلم وظائف الأعضاء، وسرعان ما ركز على علم الآثار والأنثروبولوجيا.

لوبون
لوبون

أرسلته الحكومة الفرنسية إلى الشرق كعالم آثار، وزار عددًا كبيرًا من البلدان في ذلك الجزء من العالم.

وصف كتاب سيكولوجية الجماهير the psychology of socialism

إن أعمال المؤرخ وعالم النفس وعالم الاجتماع ـ جوستاف لوبون ـ التي طُرحَت في القرن التاسع عشر معروفة في جميع أنحاء العالم، وإن كتاب “سيكولوجية الجماهير” هو أحد أهم الكتب الأكثر شعبية التي كتبها لعشاقه.

يكشف الكتاب ـ الذي تمت ترجمته إلى معظم لغات العالم ـ عن قوانين مسار الحركات الجماهيرية وإمكانيات التأثير عليها.

ينتمي هذا العمل ـ الذي تم نشره في عام 1895 ـ إلى فئة العلوم التاريخية.

من الذي يجب أن يقرأ كتاب سيكولوجية الجماهير لغوستاف لوبون؟

إن الأشخاص المهتموين بعلم النفس هم الأقرب مسافةً لـ كتاب غوستاف لوبون سيكولوجية الجماهير، بجانب المسوقين، ورجال الأعمال الذين يرغبون في قيادة موظفيهم.

سيكون من المفيد أيضا قراءة كتاب الجماهير لغوستاف لوبون ليس فقط للمؤرخين وعلماء النفس، ولكن أيضًا لجميع المهتمين بمعرفة السلوك البشري في المجتمع، والاطلاع على مدى التأثير الذي تم على الجماهير على مسار التاريخ.

تسمح لنا المعرفة المكتسبة بعد تحميل كتاب سيكولوجية الجماهير لجوستاف لوبون بعمل ملاحظات مثيرة للاهتمام أو النظر في الأحداث التاريخية الهامة.

ملامح فكرية في الكتاب

الجماهير
الجماهير

مع كتاب سيكولوجية الجماهير PDF، قدم غوستاف لوبون أول فحص منهجي للخصائص النفسية للحشود، وبالإضافة إلى الوصف الخالص لطريقة تفكيرهم، فإنه يعطي أيضًا تعليمات حول أفضل السبل للتأثير عليهم.

يتطرق لوبون في هذا الكتاب إلى خصائص الشعوب من مختلف الأعراق، ويوضح مدى أهمية الحفاظ على العزلة من حيث الثقافة والتقاليد والإيمان.

يعتقد أن الأمر ليس في تطوير التكنولوجيا والفن فحسب، ولكن أيضا في قوة الشخصية التي يُمكن أن يتملّكها كل فرد من أفراد المجتمع، لذلك، عندما تحاول الدول القوية فرْض أسسها على الدول الضعيفة، تُصبح الأخيرة أضعف مما كانت عليه.

كما يعتقد مؤلف الكتاب أن إدارة مجموعة من الناس أسهل بكثير من إدارة فرد واحد، حيث تُمحى الحدود في الحشد، ويتم تقليل المسؤولية، فلم يعدْ الـ “أنا” موجودًا، ولكن كل أفراد الحشد هذا أصبحوا تحت وطأة الـ “نحن”.

نقاط فكرية سريعة في الكتاب

  • الفرضية الأساسية لقبول أفكارك عند الجماهير هي أنها تقابل روح العصر.
  • أولئك الذين يريدون التأثير على نفسية الجماهير يجب أن يمتنعوا عن اتباع نهج منطقي وعقلاني بحت.
  • تنشأ القوة عندما يتحد الناس لغرض معين.
  • يحتاج الجمهور دائمًا إلى قائد يجب أن يكون لديه كاريزما قوية وأن يكون قادراً على التحدث بشكل جيد.
  • الفرد يفقد نفسه في الجماهير ويتصرف بطريقة عاطفية بحتة.
  • التفكير الجماعي هو القاعدة العامة، التفكير بشكل فردي هو الاستثناء.

تأثير نظريات لوبون

يرتبط اسم غوستاف لوبون بالعديد من الحقائق المهمة للغاية في القرن العشرين، حيث شجّعت اعتباراته ودراساته الأيديولوجية النازية لفرض سيطرتها.

تم تخصيص الكثير من الأعمال الأدبية لـ غوستاف لو بون لتبرير استعمار القوى الأوروبية، حجته الرئيسية لهذا هو التبرير بأن هناك أجناس أفضل من أجناس أخرى!، حيث اعتمد على عدد كبير من الفرضيات والأدلة المشكوك فيها للغاية.

على الرغم من أن غوستاف لوبون يعرّف نفسه على أنه ديمقراطي، فإن الحقيقة هي أن حججه قد عززت قوة الفكر النازي وجميع القطاعات المستمدة من أفكاره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق