الروايات والقصص الأدبية

مع النبي صلى الله عليه وسلم

تحميل كتاب مع النبي لأدهم شرقاوي PDF

أدهم الشرقاوي هو كاتب من أصل فلسطيني تحتل مؤلفاته قائمة البحث على مواقع التواصل الاجتماعي، وعاش بلبنان وله العديد من الكتب منها، عندما التقيت عمر ابن الخطاب pdf، وحديث الصباح pdf، وحديث المساء pdf، والعديد من المؤلفات الأخرى.

نبذة عن كتاب مع النبي pdf

الفكرة الرئيسية للكتاب عن أن كل شيء يكون جميل بمصاحبة النبي عليه أفضل الصلاة والسلام، من خلال سماع القصص والروايات التي كان يقصها النبي الكريم.

 يستعرض الكاتب القصص الخاصة بذلك الزمان والدروس المستفادة من العظماء، الذين عاشوا بهذا الوقت من خلال روايات الحبيب المصطفى.

مع النبي pdf هو كتاب رائع مليء بالقصص الجميلة والمؤثرة، التي تترك في النفوس أثر إيجابي، وهي تجعل الشخص يشعر بالحاجة لقراءتها والاستفادة منها، من خلال تسليط التركيز على القيم والمبادئ والمفاهيم الإسلامية، التي يمكن أن ننساها مع وتيرة الحياة المتسارعة.

وهي حكم وعظات صالحة لكل زمان ومكان، فالدين هو وقاية من الحرام، وليس انعزال عن الحياة.

والكتاب pdf في مجمله كتاب بسيط يتميز بالوضوح وعدم الغموض، وعدم وجود أي تعقيدات من حيث الموضوعات أو الدروس المستفادة منه، التي حرص الكاتب على انتقائها بشكل جيد.

تقييم كتاب مع النبي pdf

يمزج الكتاب ما بين الحكمة والاستفادة والموعظة، فهو بمثابة قصص ودروس عليها لاستخراج العبر منها، وهو بمثابة بداية للإبحار في كتب السيرة الخاصة بالنبي محمد عليه الصلاة والسلام.

 وهو دافع للبحث والتدبر والاستنتاج بالشكل الذي يساعد على إزالة أي لبس أو غموض، كما في الكتب الأخرى.

يُنصح بقراءة الكتاب pdf للأشخاص الذين لديهم رهبة من الكتب الدينية، التي يعتقدون أنها صعبة أو عويصة في الفهم، لأنه من الكتب البسيطة وذات القيمة في ذات الوقت، وتعمل على بث المشاعر الطيبة في نفس القارئ والأحاسيس الجميلة، عن عظمة الإسلام والنبي الكريم.

اقتباسات من كتاب مع النبي pdf

تعالوا نُعوّد أنفسنا على الدُّعاء (لـ) بدل الدعاء (على)

إذا كسرت بنت صحنا: قلنا كسر الله قلبك!

ماذا لو وافقت هذه الدعوة ساعة استجابة

أيساوي الصحن قلبا؟!

لماذا لا نقول: أصلحكِ الله

إذا تشاجر أخ وأخته

قالت أم في لحظة غضب: انتقم الله منكما

ماذا لو وافقت ساعة استجابة؟ فأينا يطيق انتقام الله؟!

ماذا لو قلنا أصلح الله قلبيكما؟!

تعالوا نستبدل (عمى يعميك) بشرح الله صدرك

و(يغضب الله عليك) يهديك الله

تعالوا نُصلح ألسنتنا قبل أن نُفسد بها أولادنا!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق